التجمع الحر التجمع الحر

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

هذه هي نقاط الخلاف بين النقابات التعليمية و الوزارة بخصوص النظام الأساسي الجديد لنساء ورجال التعليم

هذه هي نقاط الخلاف بين النقابات التعليمية و الوزارة بخصوص النظام الأساسي الجديد لنساء ورجال التعليم


كشف مصدر نقابي مسؤول في اتصال هاتفي لمصادر صحفية عن التوجهات الكبرى للنظام الأساسي الجديد لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتي تشتغل عليها لجان موضوعاتية .

حيث أكد أن النظام الأساسي الجديد سيخرج للوجود في أواخر شهر ماي وليس كما يروج له ، معللا ذلك بمجموعة من النقاط الخلافية التي لا زالت اللجنة منكبة على إيجاد حلول لها خاصة دمج فئات المفتشين والاقتصاد والملحقين التربويين في فئة واحدة .
والنقطة الثانية التي لا زالت عالقة في النظام الجديد هي الدرجة الجديدة التي تصر النقابات على تمريرها نظرا للمتغيرات التي جاءت بها مراكز مهن التربية والتكوين بتوحيدها لدرجة التخرج في السلم العاشر لكل الفئات مما يعني أن أساتذة التعليم الابتدائي و الإعدادي سيستفيدون من الترقي في الدرجة مرة واحدة في حياتهم المهنية ، في حين الفئة الأخرى ستترقى خارج الدرجة رغم أنهم تخرجو من نفس المركز .
كما شددت النقابات على ضرورة أجرأة التعويض عن العمل بالمناطق النائية والصعبة بالعالم القروي إنصافا لرجال ونساء التعليم كباقي موظفي القطاعات العمومية .
ومن المنتظر أن يعقد الكتاب العامون للنقابات الأكثر تمثيلية الأسبوع القادم لقاءا مع الوزير بلمختار لبحث النقاط العالقة في النظام الأساسي .
كما أكد نفس المسؤول بأن نتائج الترقية بالشواهد لن يتم إعلانها إلى بعد أن تمر مباراة أبريل حيث أبرز أن هناك توجه للوزارة لدمج نتائج مباراة فبراير الكاملة مع نتائج مباراة أبريل ، نظرا لاستحالة إعلان النتائج الكاملة لمباراة فبراير نتيجة عدم توصل مركز الامتحانات بجميع النقط المهنية للأساتذة الذي تنقصهم النقطة المهنية .

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

التجمع الحر

2016